الوثيقة | مشاهدة الموضوع - الكشف عن امتلاك افلام مصورة تدين مفوضية الانتخابات
تغيير حجم الخط     

الكشف عن امتلاك افلام مصورة تدين مفوضية الانتخابات

القسم الاخباري

مشاركة » الأربعاء يونيو 20, 2018 7:35 pm

4.jpg
 
بغداد.. كشف رئيس لجنة تقصي الحقائق النيابية عادل نوري، الأربعاء، عن امتلاك لجنته مئات الأفلام المصورة التي تدين المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، مؤكدا أن القضاء سيصدر أوامره بحق المزورين في القريب العاجل.



وقال نوري في تصريح صحافي، إن “لجنة تقصي الحقائق النيابية تمتلك مئات الأفلام المصورة التي تدين مفوضية الانتخابات”، مبينا أن لجنته “لن تكتفي بكشف الحقائق فقط بل ستمضي بإجراءاتها برفع دعاوى قضائية وجزائية ضد كل من يثبت له اليد بتزوير نتائج الانتخابات مهما كانت درجته الوظيفية”.



وأضاف أن “المزورين والمتلاعبين بنتائج الانتخابات يحاولون بشتى الطرق الطعن بقانون التعديل الثالث لقانون انتخابات مجلس النواب أمام المحكمة الاتحادية”، مؤكدا أنه “في القريب العاجل ستصدر أوامر قضائية بحق المزورين والمتلاعبين بنتائج الانتخابات”.



وكان النائب عن اتحاد القوى احمد السلماني اعتبر في تصريح صحافي، اليوم الأربعاء، أن مفوضية العليا المستقلة للانتخابات التي جمدها القضاء أصبحت “خصما” لاعضاء مجلس اللنواب، مشيرا إلى أنه لا يمكن الوثوق بإجراءاتها.



وجرت الانتخابات البرلمانية في (12 من شهر ايار 2018) في بغداد والمحافظات وسط اجراءات امنية مشددة.



وأعلنت مفوضية الانتخابات بعدها بساعات، أن نسبة المشاركة بلغت 44% بمشاركة أكثر من 10 ملايين شخص من اصل 24 مليوناً يحق لهم المشاركة في الانتخابات.



وجاءت النتائج تصدر تحالف سائرون التي يدعمها مقتدى الصدر اولا على مستوى المحافظات يليه تحالف الفتح الذي يتزعمه هادي العامري، ومن ثم ائتلاف النصر الذي يتزعمه رئيس الوزراء حيدر العبادي.



وانشغلت الأوساط السياسية والإعلامية برصد ضعف الإقبال على مراكز الاقتراع، في مختلف المدن العراقية، حيث وصلت نسبة المشاركة 44%، مقارنة بانتخابات عام 2014 التي وصلت الى 60 في المئة.



وفُسر انخفاض نسب المشاركة بوجود العديد من المشاكل في اجراءات التصويت، وعطل اجهزة التدقيق الالكتروني، بالاضافة الى حال الاحباط العام من تكرار القوى السياسية التقليدية نفسها.



وهنأت وزارة الخارجية الأميركية، العراقيين بإجراء الانتخابات النيابية، داعيةً إلى تشكيل حكومة "شاملة" تستجيب لاحتياجات جميع العراقيين.



ووفق خريطة المواقف السياسية المعلنة، فإن معظم الأحزاب السياسية التي خاضت الانتخابات ستعمل على تشكيل تحالفات لتشكيل الحكومة المقبلة.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار

cron