الوثيقة | مشاهدة الموضوع - لقاح فيروس كورونا: لماذا ترفض إيران استيراد اللقاح من الولايات المتحدة وبريطانيا؟
تغيير حجم الخط     

لقاح فيروس كورونا: لماذا ترفض إيران استيراد اللقاح من الولايات المتحدة وبريطانيا؟

مشاركة » السبت يناير 09, 2021 6:53 am

10.jpg
 
تناولت الصحف البريطانية عددا من القضايا الرئيسية من بينها حظر إيران استيراد لقاحات كوفيد 19 من الولايات المتحدة وبريطانيا وكيف أصبحت دبي ملاذا للأثرياء في ظل إجراءات الإغلاق في أوروبا.

والبداية من صحيفة الغارديان وتقرير لباتريك وينتور، محرر الشؤون الديبلوماسية، بعنوان "إيران تحظر استيراد لقاحات كوفيد 19 من الولايات المتحدة وبريطانيا".

ويقول الكاتب إن المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، قال إن اللقاحات التي تنتجها الولايات المتحدة وبريطانيا ستمنع من دخول إيران، على الرغم من أن بلاده عانت من أسوأ انتشار للفيروس في الشرق الأوسط.

وقال آية الله علي خامنئي في كلمة بثها التلفزيون "استيراد اللقاحات الأمريكية والبريطانية إلى البلاد ممنوع ... إنها غير موثوقة على الإطلاق...ليس من المستبعد أنهم يريدون تفشي العدوى في دول أخرى".

وأضاف "بالنظر إلى خبرتنا في إمدادات الدم الملوثة في فرنسا، فإن اللقاحات الفرنسية ليست جديرة بالثقة أيضًا"، في إشارة إلى فضيحة الدم الملوث في الثمانينيات.ويقول الكاتب إن تعليقات خامنئي تعكس العلاقات المتوترة بين إيران والغرب، والتي لم تنحسر في الأيام الأخيرة من ولاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ويقول الكاتب إن خامنئي سخر في خطابه من الديمقراطية الأمريكية وحقوق الإنسان في أعقاب أعمال الشغب في الكابيتول هيل في واشنطن، وقال إن إيران ليست في عجلة من أمرها للتفاوض مع إدارة جو بايدن القادمة.

ويضيف الكاتب إنه فيما يتعلق بفيروس كورونا، قال مسؤولون إيرانيون سابقًا إن استيراد لقاح فايز، الذي يجب شحنه وتخزينه في 70 درجة مئوية تحت الصفر، يمثل تحديا لوجستيا كبيرا لإيران.

ويقول الكاتب إن إيران بدأت التجارب البشرية على لقاح محلي محتمل أواخر الشهر الماضي.

"ملاذ الأثرياء"
احتفالات بداية العام في دبي

صدر الصورة، EPA

وفي صفحة الشرق الأوسط في صحيفة الفاينانشيال تايمز نطالع تقريرا لسيمون كير، مراسل أعمال الخليج، بعنوان "دبي، مدينة السهر، تصبح ملاذ الأثرياء مع إغلاق أوروبا".

ويقول الكاتب إن نجوم كرة القدم والممثلين ولاعبي الكرة مثل كريستيانو رونالدو كانوا من بين أولئك الذين استمتعوا بفترة العطلة في دبي، حيث نعموا بالراحة والرفاهية والدفء في دبي بينما تعاني أوروبا من الإغلاق الصارم لفيروس كورونا.

ويقول الكاتب إنه مع احتفالات بداية العام شهد مطار دبي تدفق السياح البريطانيين والفرنسيين والروس إلى ما أصبح مؤخرًا أكثر مدن العالم انفتاحا، حيث يمكن للزوار الاستمتاع بالمطاعم والبارات مع الحفاظ على التباعد الاجتماعي.

ويضيف أنه بعد إغلاق صارم، بدأت دبي في فتح اقتصادها تدريجياً في مايو/أيار، ومع إطلاق دولة الإمارات العربية المتحدة لبرنامج تطعيم سريع، تزايدت الحجوزات في فنادق المدينة وانتعش سوق العقارات.

قال سايمون كاسون، رئيس العمليات الفندقية في أوروبا والشرق الأوسط وإفريقيا في مجموعة فورسيزونز: "لقد أزالت دبي العوائق - يرى الناس مكانًا آمنًا نسبيًا ولذلك فهم مستعدون للسفر".

"نفاد الأكسجين"
إحدى الممرضات وهي جالسة على الأرض

صدر الصورة، Twitter

وننتقل إلى صحيفة التلغراف، وتقرير لديفيد روز بعنوان "استجواب رجل في مصر بعد نشر فيديو يظهر نفاد الأكسجين من مرضى كوفيد 19''.

ويقول الكاتب إن السلطات المصرية استجوبت رجلاً لنشره مقطع فيديو يظهر ممرضات يكافحن لإبقاء مرضى كوفيد 19 على قيد الحياة بعد أن نفد الأكسجين في مستشفى حكومي.

ويقول الكاتب إن مقطع الفيديو سرعان ما انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي. ويزعم الفيديو وفاة عدد من المرضى في مستشفى الحسينية بمحافظة الشرقية شمال البلاد جراء نفاد الأكسجين، وسط مشاهد من الفوضى.

ويقول الكاتب إنه في مقطع الفيديو، يمكن سماع صاحبه، الذي قيل إن عمته كانت من بين الذين ماتوا، يقول "مات جميع من كانوا في وحدة العناية المركزة ... لا يوجد أكسجين"، بينما يحاول الطاقم الطبي إنقاذ المرضى.

ويضيف أن إحدى لقطات الفيديو لممرضة يعتريها اليأس والذهول والإعياء انتشرت بصورة واسعة على شبكات التواصل الاجتماعي، وتسببت في الكثير من الحزن والغضب في البلاد.

ويقول الكاتب إن وزارة الصحة في القاهرة نفت وفاة المرضى بسبب نقص الأكسجين، وأكدت أن المرضى في المقطع توفوا في أوقات مختلفة، وأن ثلاثة منهم من كبار السن ويعانون من "أمراض مزمنة".

ويختتم الكاتب قائلا إن الاعتقالات بسبب منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي أصبحت شائعة بشكل متزايد في مصر
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الصحافة اليوم

cron