الوثيقة | مشاهدة الموضوع - الرئيس الإسرائيليّ يستقبل وفدًا من شيوخ عشائر الأردن بمقرّه بالقدس: “نأتيك من بلاد بطل السلام الملك الحسين بلاد السلام والتسامح”
تغيير حجم الخط     

الرئيس الإسرائيليّ يستقبل وفدًا من شيوخ عشائر الأردن بمقرّه بالقدس: “نأتيك من بلاد بطل السلام الملك الحسين بلاد السلام والتسامح”

مشاركة » الخميس مايو 18, 2017 7:37 am

7.jpg
 
استقبل رئيس الدولة العبريّة، رؤوفين ريفلين، أمس الأربعاء، في مقرّه في القدس الغربيّة، وفدًا من زعماء عشائر من مناطق متفرقة في الأردن أبرزها: إربد والزرقاء وعمان، قدموا إلى إسرائيل بهدف إجراء جولة مدتها 5 أيام للتعرف على الدولة العبريّة والمجتمع الإسرائيليّ عن قربٍ، كما أكّدت المصادر السياسيّة الرسميّة في تل أبيب لموقع (المصدر) الإسرائيليّ، شبه الرسميّ.
وبحسب التقرير الذي أورده الموقع الإسرائيليّ، فقد حضر اللقاء بين الرئيس والشيوخ مندوبون من وزارة الخارجية الإسرائيليّة والأردنيّة. وخلال اللقاء والاستقبال تحدث الرئيس الإسرائيليّ مع الوفد الأردنيّ عن طفولته في القدس، متطرقًا للترجمات التي قدّمها والده للأدب العبريّ، أبرزها ترجمة القرآن وقصة “ألف ليلة وليلة” للعبريّة.
وأضاف الرئيس الإسرائيليّ ريفلين قائلاً لأعضاء الوفد، كما أفاد الموقع، إنّ التعاون بين إسرائيل والمملكة الهاشمية ينبع من الفهم أنّ مصيرنا العيش سويًا في هذه البلاد. وساق قائلاً: إننّا نؤمن بحقّ كلّ إنسان بعبادة الله وفق شريعته. حين تزورون القدس ستشاهدون كيف يحج المسلمون إلى المساجد، والمسيحيون إلى الكنائس، واليهود إلى الكنس. علينا التركيز على ما يجمعونا وليس ما يفرقنا، على حدّ تعبيره.
ولفت الموقع أيضًا إلى أنّ الضيوف من المملكة الأردنيّة الهاشميّة شكروا الرئيس الإسرائيليّ على حُسن الضيافة قائلين: نحن نأتيك من بلاد بطل السلام، الملك الحسين، بلاد الصلح والتعاون والعطاء، بلاد السلام والتسامح. وتابعوا قائلين: لقد جئنا إلى إسرائيل تطبيقًا لعملية السلام ومن أجل القيادة الهاشمية في بلادنا. وخلصوا إلى القول: إننّا نؤمن أنّ السلام سيعم في المنطقة وسنعيش جميعًا بسلامٍ ومحبةٍ، على حدّ قولهم.
إلى ذلك، أفاد موقع “وطن” أنّه في مبادرة تطبيعية مرفوضة، أشعلت موجة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن والوطن العربيّ، خاصة أنها جاءت في وقت يخوض فيه أسرى الحرية من الفلسطينيين والأردنيين في المعتقلات الإسرائيلية، التقى وفد من شيوخ وعشائر عمان والزرقاء وإربد الرئيس الإسرائيلي رؤوفين ريفلين.
وبحسب الموقع، الغريب أنّ الزيارة جاءت بعد أيام من قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي بقتل المواطن الأردنيّ محمد عبد الله الكسجي البالغ من العمر 57 عامًا، الذي نفذ عملية طعن لأحد الجنود الإسرائيليين في القدس المحتلة.
كما لفت الموقع إلى أنّ المفارقة في الموضوع تظهر فيما كشفه يوسف الكسجي، شقيق الشهيد عن دافعه لتنفيذ عملية الطعن، الذي كشف أنّ تنفيذه للعملية جاء لغيرته وحميته للدين عندما رأى وسمع أنّ الجندي الإسرائيليّ اعتدى على النساء المرابطات في الأقصى، فشتان بين من باع نفسه لله وبين من باع نفسه لهواه.
هذا ونشرت صفحة “إسرائيل من الداخل، شؤون إسرائيليّة” على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” الصور معلقة عليها: صورة جماعية جمعت الرئيس الإسرائيلي روفين ريفلن ببعض شيوخ عشائر من الأردن في القدس.
وأشار الموقع أيضًا إلى أنّ الصور المنشورة أثارت غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعيّ، الذي صبوا جام غضبهم على مثل هذه اللقاءات متوجهين بالنقد الحّاد لكلّ من شارك بهذا اللقاء من شيوخ القبائل.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى تقارير