الوثيقة | مشاهدة الموضوع - واشنطن سلَّمت «وحدات حماية الشعب» الكردية في عفرين صواريخ مضادة للطائرات
تغيير حجم الخط     

واشنطن سلَّمت «وحدات حماية الشعب» الكردية في عفرين صواريخ مضادة للطائرات

مشاركة » الثلاثاء يناير 16, 2018 7:22 am

2.jpg
 
قالت مصادر لـ«القدس العربي»، إن وحدات حماية الشعب الكردية « الذراع العسكرية لـ «حزب الاتحاد الديمقراطي»، في مدينة عفرين في ريف حلب الغربي تسلمت قبل نحو أسبوع شحنة صورايخ مضادة للطائرات، من الولايات المتحدة الأمريكية، مشيرة إلى أنه تم تسليمها عبر معبر سيمالكا الحدودي الواصل بين إقليم كردستان العراق ومحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا.
وكشف مدير موقع NSO المختص في تغطية الأحداث في شمالي سوريا الصحافي ضرار الخطاب عن معلومات تفيد بوصول شحنة صواريخ مضادة للطائرات خلال الأسبوع الفائت إلى منطقة عفرين بريف حلب الغربي لصالح «وحدات حماية الشعب YPG».
وقال الخطاب لـ«القدس العربي»، إن الولايات المتحدة الأمريكية وافقت سراً على تزويد «وحدات حماية الشعب YPG» بصواريخ مضادة للطائرات محمولة على الكتف، وذلك خارج إطار التعاون بين التحالف الدولي ضد «داعش» الذي تقوده الولايات المتحدة و»قوات سوريا الديمقراطية» التي تهيمن عليها «YPG»، وإنما هو ضمن اتفاق سري مستقل بين الولايات المتحدة و»وحدات حماية الشعب YPG».
وحسب الخطاب فإن المندوبين الممثلين للولايات المتحدة فرضوا على قادة «وحدات حماية الشعب YPG» الذين تسلموا شحنة الصواريخ، عدم استخدامها إلا في حال تعرضت مدينة عفرين، والقرى ذات الغالبية الكردية في منطقة عفرين للتهديد، حيث أكدوا على أن تركيا قد تطلق عملية عسكرية للسيطرة على مدينة تل رفعت وعشرات القرى المحيطة بها، والتي لا تتبع لمنطقة «عفرين»، وهي حالة لا تستوجب استخدام هذه الصواريخ.
وأشار إلى أن الدفعة التي دخلت من المفترض أن تتبعها دفعات أخرى لداخل الأراضي السورية من إقليم «كردستان العراق»، باتجاه مناطق سيطرة مسلحي حزب الاتحاد الديمقراطي «PYD»، لافتا إلى أن شحنة الصورايخ قد عبرت مناطق سيطرة نظام الأسد بريفي حلب الشرقي والغربي وصولاً إلى منطقة عفرين، دون اعتراض نظام الأسد أو روسيا على تسلم «YPG» لتلك الصواريخ.
واعتبر المنسق العام للمجلس الأعلى للعشائر والقبائل السورية مضر حماد الأسعد أن تسليح الولايات المتحدة الأمريكية لـ»ميليشيا وحدات الحماية الكردية pyd « يدل على أن واشنطن لا تريد لسوريا بأن تكون هادئة ومستقرة. وقال لـ«القدس العربي»، إن الولايات المتحدة الأمريكية تدعم مكوناً واحداً وتتجاهل باقي المكونات وبالتالي فإن هذا الأمر مزعج لتركيا والشعب السوري الذين يرفضون بشكل قاطع بأن تكون لـ مليشيا PYD من يسيطر على مناطق شمالي سوريا.
يشار إلى أن تركيا كانت قد حذّرت من تداعيات تسليم أسلحة أمريكية للوحدات الكردية في سوريا، معتبرة أن الدعم العسكري الأمريكي المقدم للوحدات الكردية يشكل خطراً على مستقبل سوريا ، حيث تعتبر حزب الاتحاد الديمقراطي «PYD» وتنظيماته المسلحة منظمات إرهابية، وترى أنه يمثل الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني «PKK» المعادي للسلطات التركية، في حين يدخل حزب «PYD» ممثلاً بجناحه المسلح «وحدات حماية الشعب YPG» في تحالف قوي مع الولايات المتحدة في حربها المعلنة ضد تنظيم الدولة «داعش» على الأراضي السورية.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى تقارير