الوثيقة | مشاهدة الموضوع - مجلس الفساد يهدد – علي الشاعر
تغيير حجم الخط     

مجلس الفساد يهدد – علي الشاعر

مشاركة » الاثنين مايو 13, 2019 4:02 am

اكذب اذا قلت اني استبشرت خيرا عندما اعلن قبل فترة عن استحداث (المجلس الاعلى لمحاربة الفساد) والسبب ليس لاني ضد الفكرة من حيث المبدأ ولكن هناك عدة اسباب وفي مقدمتها ان هناك مجالس كثيرة سبقت هذا المجلس منها المجلس الزراعي الاعلى ومجلس المياه ووووو ثانيا ان المجلس ليس له اي سند قانوني لاسيما وان هناك الكثير من المؤسسات التي تعني وتدعي محاربة الفساد وفي مقدمتها النزاهة والتي اصبحت ومع مرور الايام تحتاج (لهيئة للنزاهة) وكذلك مكاتب المفتشين العموميين وهم الاكثر سوءاً من حيث الفشل والتردد مع وجود مجامله وتغطية للكثير من ملفات الفساد التي تعج بها تلك المكاتب ،، الذي اثار انتباهي ولااقول استغرابي ذلك البيان الذي اطلقه المجلس الاعلى لمكافحة الفساد والذي اكد فيه (طالب بضرورة تقديم الأدلة على هذه الإتهامات الى المجلس الأعلى لمكافحة الفساد خلال مدة أسبوعين وبخلافه يحتفظ المجلس بإتخاذ الاجراءات القانونية بحق مُطلِقي الإتهامات ) ولانعرف هل اطلع السيد رئيس الوزارء على ماجاء من تهديد وليس البيان خاصة وان التهديد كان واضحا وفي نفس الوقت متناسيا ان الحكومة وحدها هي كفيلة بمعرفة صدق التهم من عدمها ..

لذا نستطيع القول ان الفساد في العراق ليس حالة طارئة اوحادثة عرضية او موضوعاً يخص فئة او جهة او شخصاً بل اصبح حالة عامة من شمال العراق الى جنوبه ،،،وهنا اود الاشارة لبعض الملفات وفي مقدمتها مايحصل في المنافذ الحدودية وملف بيع النفط عبر المنافذ الحدودية وتحديدا البصرة وشمال العراق وتراخي الحكومة ولانقول تواطؤها (فقط للمجامله ) وهناك ملف اخر وهو الكهرباء والدور السلبي لمجالس المحافظات في التعامل مع اصحاب المولدات وشيء اخر وهو موضوع العقد الذي ابرم مع احدى الشركات الاجنبية تحت عنوان (الشراكة ) في معمل البان ابو غريب تلك (الشراكة ) التي تعطي للشريك الاجنبي اكثر من 90 بالمئة من المنتج والمصدر والمشاريع الوهمية والتي تجاوز عددها (6000) مشروع حسب مااعلنته نائبة برلمانية و (400) ملف فساد امام رئيس الوزراء وهناك ملفات لاتقل اهمية وفي مقدمتها غياب الرقابة على الاموال التي تصرف على المشاريع الوهمية والتي تسترد الى خزينة الدولة والمليارات التي تهدر تحت عناوين ماانزل الله بها من سلطان وتعدد اوجه الصرف ،وفي نفس الوقت نقول من قال ان الفساد هو فقط سرقة المال؟ .الفساد يعني استغلال الموظف لموقعه ومهما كان عسكريا اومدنيا او غياب الدور الرقابي للمفتش امام حالات الفساد والتزوير عن عمد وووووووووو والتهاون في تطبيق القانون وغيرها … كنا نتمنى على المجلس الاعلى ومن اصدر البيان ووضع اشارة التهديد ان يعلن بان الحكومة والمجلس يفتحون ابوابهم امام المعلومة عن المفسد وفتح ابواب الوزرات ومؤسسات الدولة امام الاعلام للحصول على المعلومات وحماية المصدر وليس العكس ،،وامنية اخرى كنا نتمناها وهي ان يعلن المجلس الاعلى ماحققه من منجز طيلة فترة وجوده .

ان من يريد محاربة الفساد عليه ان يبدأ اولا بحيتان الفساد والامر لايحتاج لمعجزة فقط تطبيق مبدأ (من اين لك هذا؟) والمقارنه بين مايمتلكه هؤلاء قبل وبعد 2003 واعتقد الامر سهل لمن يريد ذلك مع غلق الحلقات الزائدة التي تساعد على الفساد وفي مقدمتها مكاتب المفتشين العمومين واطلاق يد القضاء وتحريرها من تسلط الساسة مع تخليص القضاء من البعض الذي لحق به نتيجة الافرازات السياسية ،وكذلك الغاء قرار مجلس الوزارء الذي يتيح تشكيل لجنة تحقيقة في الملفات قبل تحويلها للنزاهة لان هذه اللجنة كانت وتبقى تحت رحمة الوزير والمفتش وامزجتهم ووووووو. اخيرا نقولها تعددت المجالس والمكاتب وووووو والفساد يزداد ويتوسع متربعا على ارض العراق وبحماية رسمية .
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى المقالات

cron