الوثيقة | مشاهدة الموضوع - نقص فيتامين “د” ومخاطر الإصابة والوفاة بكورونا
تغيير حجم الخط     

نقص فيتامين “د” ومخاطر الإصابة والوفاة بكورونا

مشاركة » الأحد نوفمبر 01, 2020 6:37 am

39.jpg
 
صدرت أحدث الدراسات المرتبطة بفيروس كورونا، وقد كُشف من خلالها أن أغلب المصابين بكورونا المستجد، لديهم نقص حاد في مخزون فيتامين “د”. مشكلة تتفاقم خلال فترة الشتاء لمن يعانون منها طوال السنة، بسبب غياب أشعة الشمس.

وجرى اتفاق بين العلماء والباحثين في مجال الفيروسات على أن نقص مخزون فيتامين “د” الشائع لدى كبار السن، يعتبر عامل خطر يزيد من فرصة الإصابة بفيروس كورونا المستجد بشكل واضح، حسب مجلة “تراست ماي سايانس” العلمية.

غير أنه وفقاً لدراسة حديثة أجريت على 216 مريضًا في المستشفى، وجد الباحثون أن أكثر من 80 في المئة منهم يعانون من نقص فيتامين “د”. ولوحظ أن هذا النقص أكثر انتشارًا لدى الرجال منه لدى النساء.

ولم يتوصل الباحثون العاملون ضمن فريق الدراسة الجديدة التي نشرتها مجلة طب الغدد الصماء والتمثيل الغذائي، إلى أي صلة بين شدة خطورة المرض ومستويات فيتامين “د” لدى المرضى.

وأوضحت الدراسة التي أجريت في مستشفى جامعة “ماركي دي فالديسيلا” أن فيتامين “د” هو هرمون تفرزه الكلى يتحكم في تركيز الكالسيوم في الدم ويؤثر على جهاز المناعة. ودائما ما يتم ربط نقصه بمجموعة متنوعة من المشاكل الصحية، خاصة المرتبطة منها بأمراض جهاز المناعة والالتهابات.

حاليا، يشكل تناول عقاقير بها فيتامين “د” حسب مؤلفي الدراسة، أحد طرق الوقاية من الفيروس بالنسبة للأشخاص المصابين بنقص حاد في فيتامين “د” ويمثل أيضا طريقة لمجابهة حدة الإصابة، وخصوصا بالنسبة للمسنين والمقيمين في دور الرعاية الخاصة.

كما أبرزت الدراسة حقيقة أخرى مثيرة للاهتمام، أظهرت أن الرجال لديهم مستويات فيتامين “د” أقل من النساء المرضى الذين أصيبوا بفيروس كوفيد-19.

وفي هذا الصدد، تطرق موقع “بيزنيس إنسايدر” الألماني لدراسة أخرى أجريت في إيطاليا في آب/ أغسطس 2020 أظهرت أن حوالي 42 في المئة من المرضى بكورونا، الذين يعانون من نقص حاد في فيتامين “د” ماتوا بعد عشرة أيام في المستشفى. في المقابل، توفي خمسة في المئة فقط من المرضى بالفيروس نفسه الذين لديهم مستويات كافية من فيتامين “د”.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى منوعات

cron