الوثيقة | مشاهدة الموضوع - ازمة لبنان في تصاعد.. غليان في الشارع مع ندرة المواد الأساسية.. وجهود للخروج من الاستعصاء الحكومي يقودها حزب الله.. وانتظار لاطلالة نصر الله اليوم
تغيير حجم الخط     

ازمة لبنان في تصاعد.. غليان في الشارع مع ندرة المواد الأساسية.. وجهود للخروج من الاستعصاء الحكومي يقودها حزب الله.. وانتظار لاطلالة نصر الله اليوم

القسم الاخباري

مشاركة » الجمعة يونيو 25, 2021 12:22 pm

بيروت ـ “راي اليوم” ـ كمال خلف:
بعد ان وصلت ازمة الطوابير على محطات البنزين الى اقصى مدى، وقعت الحكومة اللبنانية على قرار تحويل دعم استيراد البنزين من 1500 ليرة للدولار إلى 3900 ليرة وعبر الاقتراض من مصرف لبنان. بداية حل لمشكلة الطوابير على محطات المحروقات لكنها في الوقت عينه بداية مشكلة رفع الدعم عن السلع الأساسية وما لذلك من اثار كارثية علي شريحة واسعة من اللبنانيين.
وا قرّت اللجان النيابية البطاقة التمويلية ليستفيد منها زهاء 500 الف عائلة، بحسب ما أعلن نائب رئيس المجلس ايلي الفرزلي الذي قال ”أعطيت الحكومة صلاحية المساعدة بحد أقصى 137 دولاراً في الشهر”. وفي انتظار إقرار البطاقة في جلسة تشريعية يواصل سعر صرف الدولار في السوق السوداء ارتفاعه، حيث بلغ 16000 ليرة للشراء و16075 ليرة للمبيع.
واحتجاجا على الأوضاع المعيشية الصعبة وازمة الكهرباء والمحروقات وفقدان مواد أساسية من الأسواق فضلا عن الدواء، قطع محتجون الطرقات في عدد من المناطق اللبنانية من الضاحية الجنوبية لبيروت وصولا الى طرابلس شمالا وصيدا جنوبا.
وحسب موقع” قناة المنار” فقد دعا مسؤولو التواصلِ الإجتماعي في حزب الله وحركة أمل جمهورَ المقاومةِ إلى الإلتزامِ بأعلى درجاتِ الانضباطِ والتحلي بروحِ الأخوّةِ ونبذِ التفرقة.
وأهابَ المسؤولونَ خلالَ اجتماعٍ عُقد بينَ الجانبين، بعدمِ الدخولِ في أيِ سجالاتٍ على مواقعِ التواصلِ مما لا يَنتجُ عنه الا خلافات عقيمة تؤدي الى الانقسامِ والتشرذمِ بينَ الاخوةِ في البيتِ الواحد.

وأكد المجتمعون أن المرحلةَ الصعبةَ التي يمر بها بلدُنا تتطلبُ المزيدَ من الحرصِ والوعيِ وحمايةِ ظهرِ المقاومة، في وقتٍ يسعى فيه الأعداءُ أو المصطادون في الماءِ العكر لنشرِ الفتنِ وكسرِ الوحدة.

ولفت بيانُ المجتمعين إلى أنَ الإجتماعَ حصلَ بناءً لتوجيهاتِ سماحة السيد حسن نصرالله، ودولة الرئيس نبيه بري.

وفي الوقت الذي يتصاعد فيه غليان الشارع الغاضب تجري محاولات لاحداث اختراق في جدار الاستعصاء الحكومي.
وتبقى مبادرة رئيس مجلس النواب نبيه بري الوحيدة القائمة مع دخول جهد مكثف من حزب الله الذي اوفد المعاون السياسي للامين العام لحزب الله “حسين الخليل” للتواصل مع الأطراف بغية إيجاد حل يخرج الحكومة الى النور. ويعول اللبنانيون على تشكيلة حكومية تبدا عملية اصلاح تعتبر شرطا أساسيا لجلب المساعدات الخارجية لإنقاذ الاقتصاد المنهار.
وينتظر الشارع اللبناني اطلالة الأمين العام لحزب الله مساء اليوم لمعرفة ما آلت اليه الجهود الحكومية، حيث من المتوقع ان يستحوذ الوضع الداخلي اللبناني على المساحة الأكبر من الخطاب.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار

cron