الوثيقة | مشاهدة الموضوع - بعد فرض حجر مؤسسي على زوار العراق.. نواب ومواطنون كويتيون يحتجون على القرارات الحكومية التعسفية بحق زوار الأربعين.. ويغردون “لا للتمييز” و “الكويتيين خط أحمر”
تغيير حجم الخط     

بعد فرض حجر مؤسسي على زوار العراق.. نواب ومواطنون كويتيون يحتجون على القرارات الحكومية التعسفية بحق زوار الأربعين.. ويغردون “لا للتمييز” و “الكويتيين خط أحمر”

القسم الاخباري

مشاركة » السبت سبتمبر 18, 2021 4:41 am

10.jpg
 
الكويت ـ “راي اليوم” ـ فاتن عمر:
قبل مراسم اربعينية الامام الحسين، قررت دولة الكويت، أمس الخميس، تسيير رحلات جوية ذهاباً واياباً لنقل المواطنين المحصنين من الكويت إلى العراق بشرط إحضار فحص PCR سلبي لا يزيد عن72 ساعة من موعد رحلة العودة وتطبيق الحجر المؤسسي داخل البلاد لمدة 7 أيام، وحجر منزلي لمدة 7 أيام أخرى.
وأثار القرار استياء المواطنين الكويتيين الشيعة الذين من المفترض انهم سينطلقون إلى كربلاء لإحياء زيارة اربعينية الامام الحسين عليه السلام، وقال بيان نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الجمعة، ان المواطنون يرفضون التمييز الحكومي للشعب الكويتي في إلزامهم الحجر المؤسسي عند ذهابهم الزيارة الاربعين في العراق بالرغم من عدم تطبقيه للقادمين من الهند ومصر وامريكا والذي يعتبر الوضع الوبائي أشد وأكبر مع العلم انه لم يتم تطبيق الحجر المؤسسي للقادمين من الزيارة الاربعينية العام الماضي بالرغم من عدم اكتشاف اللقاح والتطعيم وتم اقتصار الاجراء على الحجر المنزلي، مؤكدين ان “الكويتيين خط أحمر”.

وتوعد بعض المغردين باعتصام قادم للضغط على الحكومة للتراجع عن القرار، وقال المواطن سهيل البناي ‏”اذا لم تتخذ الحكومة أي إجراء بشأن العدول عن الحجر المؤسسي فإن ساحة الارادة يوم الأحد القادم الساعة ٤ عصراً هو الحل الأمثل لجعل الحكومة تتراجع عن قرار الحجر المؤسسي وإلغاء تطبيق كويت مسافر لزيارة أربعينية الإمام الحسين عليه السلام، لا للتمييز ولا للطائفية.”

من جانبه، تساءل النائب الكويتي صالح عاشور عن سبب قرارات الحكومة التي تنفر الشعب الكويتي منها، وعن سبب فرض الحجر المؤسسي والمنزلي على القادمين من العراق بعد زياره الاربعين وايداع مبلغ لاجراء اختبارين PCR، مؤكدا ان في هذا القرار تمييز بين المواطنين بل به “رائحة طائفية”.

وقال الدكتور انور حياتي، تحت هاشتاق زيارة_الاربعين‬⁩، ان على الحكومة الساقطة سياسياً، مشيرًا إلى وزير الصحة الكويتي باسل حمود، التراجع عن حجر القادمين من العراق (زيارة الأربعين) مؤسسيا.
وتابع بالقول “ان كانت هذه النية الحكومية لإقرار ذلك، فهناك دول اخرى مطعمة بنسبة اقل (مصر) و نسبة الاصابات بها أكثر (الهند) ولا يتم حجرهم مؤسسيا.”

‏⁦‪ووجه المواطن طاهر أسد سؤاله إلى النائب الكويتي عدنان عبدالصمد، ‬⁩ “ماذا فعلت لنصرة جدك الامام الحسين عليه السلام.”

وغرد آخرين ان السبب الرئيسي وراء اقبالهم على اخذ اللقاح هو زيارة الأربعين، وقتل المواطن حسين “من شهرين و انا مسجّل لأخذ التطعيم، و طعّمت الجرعتين اجبارا لكي أستطيع السفر لزيارة الأربعين‬⁩ فقط، وعندما حان موعد السفر تقرر الحكومة اشتراطات من دون سابق انذار، فقط لدولة العراق!”
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار

cron