الوثيقة | مشاهدة الموضوع - رئيسي يهدد: فلتعلم أميركا وحلفاؤها أنّهم سينالون صفعة شديدة من الإيرانيين وضغوطات الغرب فشلت بمنع نشاطنا الاقتصادي
تغيير حجم الخط     

رئيسي يهدد: فلتعلم أميركا وحلفاؤها أنّهم سينالون صفعة شديدة من الإيرانيين وضغوطات الغرب فشلت بمنع نشاطنا الاقتصادي

القسم الاخباري

مشاركة » الخميس نوفمبر 24, 2022 12:47 pm

30.jpg
 
طهران- “رأي اليوم”: قال الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي إنّ “الأعداء يعملون على وقف تجارة وصادرات بلاده بفرض العقوبات وتوجیه التهديدات”، مؤكداً أنّ صادرات إيران النفطية وغير النفطية لم تتوقف رغم فرض الحظر.
رئيسي وفي كلمة خلال زيارة إلى مدينة إسلامشهر في محافظة طهران، توجه إلى أميركا وحلفائها قائلاً: “فلتعلم أميركا وحلفاؤها أنّهم سينالون صفعة شديدة من الشعب الإيراني، فشعبنا هو من منع الأعداء من تحقيق أهدافهم خلال الـ40 عاماً الماضية، وهو من أفشل الفتنة وأعمال الشغب الأخيرة في البلاد، برغم العقوبات والضغوط ما تزال إيران تتطور في مجال العلم والاقتصاد والمجالات الأخرى، وهذا التطور يثير غضب العدو الذي يعتقد أنّه عبر الضغوط والعقوبات بإمكانه إيقاف صادراتنا النفطية وغير النفطية”.
وأضاف أنّ ” الأعداء أرادوا تطبيق المخططات التي نفذوها في بلدان أخرى ولكنهم فشلوا بذلك”. وتابع قائلاً:” اعلموا أيّها الأعداء أنّ الشعب الإيراني سيندمكم ويفشل مخططاتكم”.
واعتبر الرئيس الإيراني أنّ “ما جعل مساعي العدو فاشلة رغم كافة المؤامرات التي حاكها ضد الشعب الإيراني، هو حضور الشعب وثقافته وفكره واعتقاده”، وفق “الميادين”.
وتابع أنّ “العدو بات يستهدف نشاط إيران الاجتماعي لذلك يجب الحفاظ على الأواصر الثقافية بين مختلف الأقوام لضمان التعايش السلمي”.
وفي وقتٍ سابق، شدد وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، على أنّ بلاده “لن تسمح بأن يصبح الأمن القومي لإيران ومصالحها ألعوبة بيد الإرهابيين”، مؤكداً أنّ “هناك معلومات موثوقة بأنّ الأعداء خططوا لمشروع متعدد المراحل، لزعزعة الأمن في إيران”.
واتهم أمير عبد اللهيان “إسرائيل” وأجهزة مخابرات غربية بالتخطيط لتقسيم إيران وإشعال فتيل حرب أهلية بها.
وأكد قائد حرس الثورة في إيران اللواء حسين سلامي أنّ “إيران تشهد اليوم مؤامرة كبيرة ضد شعبها يتصدرها مخدوعون أصبحوا صدى للأعداء في الداخل لإثارة الفتن”
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى الاخبار