الوثيقة | مشاهدة الموضوع - الذكاء الاصطناعي ورغبة الشركات في التوفير يهددان بفقدان ملايين الوظائف حول العالم
تغيير حجم الخط     

الذكاء الاصطناعي ورغبة الشركات في التوفير يهددان بفقدان ملايين الوظائف حول العالم

مشاركة » الجمعة مارس 29, 2024 8:48 pm

4.jpg
 
إسطنبول – الأناضول: بدأت مئات الشركات الكبرى حول العالم موجة تسريحات وإلغاء وظائف، لأسباب بعضها مرتبط بإحلال الذكاء الاصطناعي مكان الموظفين، وأسباب مالية أخرى مرتبطة بجهود تلك الشركات لتعظيم نتائجها المالية عبر تقليص النفقات.
وكانت مؤسسة «برايس ووتر هاوس كوبرز» الاستشارية العالمية قد أصدرت الأسبوع الماضي نتائج استطلاع أعدته وشمل أكثر من 4700 مدير تنفيذي حول العالم في أكثر من 10 قطاعات اقتصادية تنشط في 105 دول، أجمعوا على اتخاذ خطوات فعلية لشطب ملايين الوظائف.
وبحسب الاستطلاع تستعد 25 في المئة من الشركات الكبرى حول العالم في قطاعات مختلفة لشطب نحو 5 في المئة من الوظائف لديها بسبب الذكاء الاصطناعي.
ويتجه 32 في المئة من رؤساء الشركات الناشطة في الإعلام والترفيه، إلى شطب وظائف خلال العام الجاري، فيما قال 28 في المئة من أرباب الشركات في قطاع البنوك والخدمات المالية، إنهم بدأوا التحضير لشطب وظائف.
بينما تبلغ النسبة في قطاع النقل واللوجستيات نحو 25 في المئة، ومثلها في قطاع الاتصالات، وبنسبة 24 في المئة في قطاع أسواق التجزئة.
بينما يتجه 22 في المئة من أرباب شركات السيارات المستطلعين، إلى إلغاء وظائف خلال العام الجاري، بينما تبلغ النسبة 21 في المئة في قطاع الطاقة، ومثلها في قطاع الصناعة.
وجمعت صحيفة «وول ستريت جورنال» بتاريخ 25 مارس/آذار الجاري، قائمة أبرز الشركات التي أعلنت عن خطط لشطب وظائف في فروعها حول العالم. وبدأت الشركات منذ نهاية العام الماضي الإعلان عن تخفيض عدد الموظفين والتركيز على الكفاءة، وسط التزامها ببذل مزيد من الجهد بموارد أقل، بعد عام من عمليات تسريح العمال على نطاق واسع.
وقالت شركة معدات الاتصالات السويدية «أريكسون» إنها تخطط لإلغاء 1200 وظيفة في البلاد، من إجمالي عدد موظفيها البالغة قرابة 99.9 ألف موظف حتى نهاية عام 2023.
بينما أعلنت شركة «ستيلانس»، وهي الشركة الأم لشركة «كرايسلر» للسيارات، عن تسريح 400 موظف في الولايات المتحدة، معظمهم في وحدات البرمجيات والهندسة التابعة لشركة صناعة السيارات.
فيما قالت شركة السلع الاستهلاكية «يونيفيلر» إنها تخطط لفصل قسم الآيس كريم الخاص بها إلى شركة قائمة بذاتها، وستتأثر حوالي 7500 وظيفة كجزء من برنامج إعادة الهيكلة. وتخطط شركة معدات الشبكات «سيسكو» لخفض حوالي 5 في المئة من قوتها العاملة كجزء من عملية إعادة الهيكلة، إذ يبلغ إجمالي قوتها العاملة حتى نهاية 2023، نحو 84.9 ألف موظف.
وقالت شركة التوقيع الإلكتروني «دوكيوساين» إنها ستسرح نحو 6 في المئة من قوتها العاملة، معظمها من فرق المبيعات والتسويق لديها.
بينما قالت شركة مستحضرات التجميل «إستي لودر» إنها ستلغي ما يصل إلى 3100 وظيفة، أو حوالي 5 في المئة من العاملين لديها، بعد عدة فترات ضعف. وتقوم شركة السفر «إكسبيديا» بخفض قرابة 9 في المئة من قوتها العاملة، أو حوالي 1500 شخص، وفي نهاية العام الماضي، كان لدى الشركة ما يقرب من 17000 موظف. وقالت شركة توصيل البقالة «إنستاكارت» إنها ستقوم بتسريح حوالي 250 موظفاً، أي نحو 7 في المئة من موظفيها، لأنها تركز على الربحية.
ويخطط بنك «مورغان ستانلي» لإلغاء مئات الوظائف في قسم إدارة الثروات، وفقا لأشخاص مطلعين على الأمر، أوردت تفاصيلهم صحيفة وول ستريت جورنال.
وقالت شركة الأحذية الرياضية «نايكي» إنها ستخفض قوتها العاملة بنحو 2 في المئة، أو أكثر من 1600 شخص، في محاولة لخفض التكاليف. بينما ستقوم شركة «سوني» بتسريح حوالي 900 موظف من وحدة إنتاج لعبة»بلايستيشن» الخاصة بها إذ تمثل التخفيضات حوالي 8 في المئة من موظفي الوحدة وستشمل إغلاق استوديو بلايستيشن» في لندن. فيما قامت «ألفابت غوغل»بتسريح مئات الموظفين مطلع العام الجاري، في انعكاس لموجة التوظيف الوبائية التي زادت في تلك الفترة، قبل أن تبدأ بعمليات تسريح تدريجية منذ نهاية 2023.
وقامت شركة «غوغل» بتسريح مئات الموظفين في يناير/كانون ثاني الماضي، في أقسام تشمل الأجهزة وأدوات البرامج الداخلية، حيث يواصل عملاق البحث عكس فورة التوظيف الوبائية. وقالت الشركة في وقت لاحق من يناير/كانون الثاني إن هناك مزيد من عمليات التسريح ستتم خلال العام الجاري، لكنها لم تحدد عدد الموظفين الذين سيتم الاستغناء عنهم أو الفرق التي ستتأثر.
كذلك، تعمل شركة التجارة الإلكترونية العملاقة «أمازون» على إلغاء مئات الوظائف عبر استوديو الأفلام والتلفزيون الخاص بها ومنصة البث «تويتش» في محاولة لكبح التكاليف. وقالت شركة «بلاك روك» لإدارة الأصول إنها ستسرح حوالي 3 في المئة من قوتها العاملة أو 600 موظف، يضافون إلى 600 آخرين تم تسريحهم في يناير الماضي.
فيما قال بنك «سيتي غروب» إنه سيلغي 20 ألف وظيفة بحلول نهاية عام 2026 كجزء من خطة إعادة الهيكلة متعددة السنوات.
ومطلع العام الجاري، أعلنت شركة التكنولوجيا «مايكروسوفت» تسريح 1900 موظف، أو حوالي 8 في المئة من موظفي ألعاب الفيديو لديها.
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى منوعات

cron