الوثيقة | مشاهدة الموضوع - العراق: «المقاومة» تتبنى ضرب هدفين في حيفا وإيلات بطائرات مسيّرة
تغيير حجم الخط     

العراق: «المقاومة» تتبنى ضرب هدفين في حيفا وإيلات بطائرات مسيّرة

مشاركة » الجمعة مايو 24, 2024 12:25 am

بغداد ـ «القدس العربي»: أعلنت «المقاومة الإسلامية في العراق» ضرب أهداف إسرائيلية، في حيفا وإيلات في بيان أصدرته، فجر الأربعاء، وقالت إنها استهدفت ميناء حيفا النفطي في إسرائيل بطائرتين مسيّرتين. وأوضحت في البيان أن عملية الاستهداف تمت بواسطة طائرتين مسيّرتين. وأفادت في بيانها «مستمرون بنهجنا في مقاومة الاحتلال نصرةً لأهلنا في غزة وردا على المجازر التي يرتكبها الكيان الغاصب بحق المدنيين الفلسطينيين من أطفال ونساء وشيوخ». كما أعلنت تنفيذ عملية طالت «هدفاً حيوياً» في إيلات (أم الرشراش).
وذكرت في بيان صحافي أنه «استمراراً في نهجنا في مقاومة الاحتلال، ونُصرةً لأهلنا في غزّة، ورداً على المجازر التي يرتكبها الكيان الغاصب بحق المدنيين الفلسطينيين من أطفال ونساء وشيوخ، استهدف مجاهدو المقاومة الإسلامية في العراق صباح اليوم الخميس (أمس) هدفاً حيوياً في إيلات بواسطة الطيران المسيّر، وتؤكد المقاومة الإسلامية استمرارها في دكّ معاقل الأعداء». وتركّز هجمات الفصائل العراقية في هجماتها على منطقة إيلات، إذ سبق أن أعلنت، مساء الاثنين الماضي، استهداف «هدف حيوي» أيضاً في المنطقة بطائرتين مسيّرتين، من دون ذكر مزيد من التفاصيل.
وعقب تلك العملية بيوم واحد، تبنّت «المقاومة الإسلامية» استهداف قاعدة للطيران المسيّر الصهيوني في الجولان المحتل، بطائرات مسيّرة أيضاً.
في الموازاة، وصلت طائرة عسكرية عراقية، ليلة الأربعاء/ الخميس، تقل 27 جريحاً ومريضاً فلسطينياً بالإضافة إلى مرافقيهم، إلى مطار بغداد الدولي قادمة من العاصمة المصرية القاهرة، كوجبة أولى ضمن حملة «أغيثوا غزة» التي سبق أن أطلقتها الحكومة العراقية لدعم أهالي القطاع.
وقالت وزارة الصحة العراقية في بيان صحافي إنه «ضمن حملة (اغيثوا غزة) التي أطلقتها الحكومة العراقية وبتوجيه رئيس الوزراء محمد شياع السوداني وإشراف وزير الصحة صالح مهدي الحسناوي، وصلت الدفعة الأولى من الجرحى الفلسطينيين من مصر إلى العراق على متن طائرة عسكرية لتلقي العلاج».

وصول الدفعة الأولى من الجرحى الفلسطينيين للعلاج

ولفت البيان إلى أنه «كان في استقبال الجرحى ممثل وزير الصحة الوكيل الفني الدكتور هاني موسى العقابي وفريق من وزارة الصحة من الكوادر الطبية والصحية والمسعفين».
ونقلت إسعافات وزارة الصحة الجرحى والبالغ عددهم 27 ومرافقيهم البالغ عددهم 42 شخصا إلى مستشفيات دائرة مدينة الطب لتلقي العلاج. وذكر وكيل وزارة الصحة هاني العقابي للوكالة الرسمية، إنه «بتكليف من السوداني وبإشراف الحسناوي استقبلنا مجموعة من 27 جريحاً من أهالي غزة بينهم مصابون ببعض الأمراض المستعصية، وهي الوجبة الأولى وتضم عددا من الأطفال والنساء وكبار السن مع مرافقيهم البالغ عددهم 42».
وأضاف، أن «هنالك عددا من الجرحى من ذي الحالات الخطيرة ضمن الوجبة، وسوف يتم علاج جميع الجرحى في مدينة الطب في العاصمة بغداد».
وأوضح أن «وزارة الصحة هيأت كافة المستلزمات من نقل واستقبال وتوفير كافة الكوادر الطبية تلبية لتوجيهات رئيس الوزراء الذي أمر بتقديم المساعدات الإنسانية والطبية والمواد الغذائية للشعب الفلسطيني».
وأكد أن «هذه الوجبة لن تكون الأخيرة وستتبعها جولات لاحقة تباعاً، وتم نقلها بطائرة تضم كادرا طبيا عراقيا متخصصا ومتكاملاً».
وقبل مغادرة الطائرة العراقية، أفاد رئيس الوفد العراقي، الدكتور فريد عراك، إن «الفريق الطبي الذي تم إرساله من قبل وزارة الصحة العراقية قام بزيارة سبعة مستشفيات مصرية يرقد فيها مرضى وجرحى فلسطينيون، وتم إعداد قائمة لاستقبال 27 مريضاً وجريحاً، يرافقهم 42 شخصاً في المستشفيات العراقيَّة».
وأضاف أن «الحالات المرضية متنوعة للجرحى والمرضى» مشيراً إلى أنَّ «فريقاً طبياً في بغداد يضم كبار الأطباء الأساتذة والاستشاريين، هيّأ مستلزمات استقبالهم وأمكنة إيوائهم مع مرافقيهم في مستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب».
وبين أيضاً إن «رئيس الوزراء ووزير الصحة أوعزا بتوفير حاجات المرضى والمصابين من الأدوية والمستلزمات الطبية».
وأعربت السفارة الفلسطينية في العاصمة بغداد، عن شكرها للحكومة العراقية لتسهيل عملية وصول الجرحى الفلسطينيين إلى العراق لتلقي العلاج.
وأفاد في بيان صحافي بأنه «بعد جهود حثيثة من سفارة دولة فلسطين لدى العراق، واتصالات وتنسيق ما بين الهلال الأحمر العراقي والفلسطيني والمصري، ومتابعة مستمرة من قبل وزارة الخارجية العراقية واجتماعات عدة، تنفيذا لرغبة العراق الشقيق باستقبال جرحى فلسطينيين للعلاج في المستشفيات العراقية، وصلت الدفعة الأولى من الجرحى الفلسطينيين إلى العراق الشقيق على متن طائرة عسكرية خاصة».
وأضاف البيان: «تشكر سفارة دولة فلسطين لدى العراق دولة رئيس الوزراء محمد شياع السوداني والسادة في وزارة الخارجية العراقية ووزارة الصحة العراقية والهلال الأحمر العراقي والعتبة الحسينية، حيث بذل الجميع جهدا كبيرا واتصالات مكثفة لتسهيل وصول الجرحى الفلسطينيين».
واعتبرت السفارة موقف العراق بأنه يأتي «استمرارا للمساعدات الإنسانية المقدمة لقطاع غزة، والتي شملت إرسال 10 ملايين لتر وقود ومساعدات طبية واحتياجات أخرى».
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى تقارير