الوثيقة | مشاهدة الموضوع - الدليل‭ ‬الامريكي‭ ‬للهدف‭ ‬الايراني‭ ‬: فاتح عبد السلام
تغيير حجم الخط     

الدليل‭ ‬الامريكي‭ ‬للهدف‭ ‬الايراني‭ ‬: فاتح عبد السلام

مشاركة » الثلاثاء سبتمبر 17, 2019 2:55 pm

في‭ ‬محيط‭ ‬قمة‭ ‬أنقرة‭ ‬بين‭ ‬تركيا‭ ‬وايران‭ ‬وروسيا‭ ‬حول‭ ‬الوضع‭ ‬السوري‭ ‬،‭ ‬خرجت‭ ‬تعليقات‭ ‬الدول‭ ‬الثلاث‭ ‬متناغمة‭ ‬بشأن‭ ‬الاعتداء‭ ‬على‭ ‬المنشآت‭ ‬النفطية‭ ‬السعودية،‭ ‬إذ‭ ‬نفت‭ ‬إيران‭ ‬،وقالت‭ ‬أنّ‭ ‬اتهامات‭ ‬واشنطن‭ ‬باطلة‭ ‬وهي‭ ‬بديل‭ ‬عن‭ ‬الضغوط‭ ‬التي‭ ‬لم‭ ‬تنجح‭ ‬معها‭ . ‬وروسيا‭ ‬دعت‭ ‬الى‭ ‬عدم‭ ‬التسرّع‭ ‬في‭ ‬اصدار‭ ‬الاحكام‭ ‬،‭ ‬وتركيا‭ ‬اعلنت‭ ‬أنّها‭ ‬تذكّر‭ ‬بالذي‭ ‬بدأ‭ ‬الحرب‭ ‬أوّل‭ ‬مرّة‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ . ‬وهذا‭ ‬المحور‭ ‬الثلاثي‭ ‬في‭ ‬حصيلة‭ ‬مواقفه‭ ‬على‭ ‬الضد‭ ‬من‭ ‬السعودية‭ .‬

لكن‭ ‬الاهم‭ ‬هو‭ ‬الموقف‭ ‬الامريكي‭ ‬الذي‭ ‬تعوّل‭ ‬عليه‭ ‬الرياض‭ ‬عادةً،‭ ‬وباقي‭ ‬دول‭ ‬الخليج‭ ‬بوصفها‭ ‬حليفة‭ ‬أساسية‭ ‬في‭ ‬امدادات‭ ‬الطاقة‭ ‬والقواعد‭ ‬العسكرية‭ .‬

الموقف‭ ‬الامريكي‭ ‬لايزال‭ ‬يراوح‭ ‬بين‭ ‬التصريحات‭ ‬الخافتة‭ ‬والتسريبات،‭ ‬التي‭ ‬تشبه‭ ‬جوائز‭ ‬الترضية‭ ‬حين‭ ‬يفوز‭ ‬احدهم‭ ‬بالجائزة‭ ‬الاولى‭ ‬الكبيرة‭ ‬ويشكك‭ ‬الآخرون‭ ‬في‭ ‬فوزه‭ ‬فيتم‭ ‬ترضيتهم‭ .‬

التكنولوجيا‭ ‬الامريكية‭ ‬العسكرية،‭ ‬لم‭ ‬تستطع‭ ‬أن‭ ‬تدافع‭ ‬عن‭ ‬نفسها‭ ‬حين‭ ‬اسقطت‭ ‬ايران‭ ‬طائرة‭ ‬لواشنطن‭ ‬بمائة‭ ‬وثلاثين‭ ‬مليون‭ ‬دولار‭ ‬من‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يحدث‭ ‬شيء‭ . ‬وبعدها‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬الامريكية‭ ‬لم‭ ‬تستطع‭ ‬أن‭ ‬تقنع‭ ‬العالم‭ ‬بأنّ‭ ‬منفذ‭ ‬الهجمات‭ ‬ضد‭ ‬ناقلات‭ ‬النفط‭ ‬في‭ ‬مضيق‭ ‬هرمز‭ ‬هو‭ ‬ايران‭ ‬،‭ ‬واليوم‭ ‬التكنولوجيا‭ ‬الامريكية‭ ‬مدعوة‭ ‬لتبرهن‭ ‬انّ‭ ‬الطائرات‭ ‬المسيّرة‭ ‬التي‭ ‬قصفت‭ ‬شركة‭ ‬ارامكو‭ ‬السعودية،‭ ‬واوقفت‭ ‬نصف‭ ‬تصدير‭ ‬المملكة‭ ‬،‭ ‬لم‭ ‬تأت‭ ‬من‭ ‬اليمن،‭ ‬كما‭ ‬يقول‭ ‬الحوثيون،‭ ‬وانّما‭ ‬جاءت‭ ‬من‭ ‬الشمال‭ ‬،‭ ‬حيث‭ ‬العراق‭.‬

بلاشك‭ ‬انّ‭ ‬الاقمار‭ ‬العسكرية‭ ‬الامريكية‭ ‬تراقب‭ ‬بدقة‭ ‬المنطقة‭ ‬وتعرف‭ ‬مسارات‭ ‬أيّ‭ ‬هجوم‭ ‬،‭ ‬لكن‭ ‬واشنطن‭ ‬لاتريد‭ ‬الخوض‭ ‬في‭ ‬الادلة‭ ‬القاطعة‭ ‬لأنها‭ ‬لا‭ ‬تعرف‭ ‬أو‭ ‬تتجاهل‭ ‬استحقاقات‭ ‬الخطوة‭ ‬التالية‭ ‬التي‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬تقوم‭ ‬بها‭ ‬بوصفها‭ ‬الدولة‭ ‬الاعظم‭ ‬في‭ ‬العالم‭ ‬،‭ ‬ومنطقة‭ ‬الطاقة‭ ‬في‭ ‬الخليج‭ ‬هي‭ ‬الخط‭ ‬الاحمر‭ ‬لها‭ .‬

ايران‭ ‬التي‭ ‬يفترض‭ ‬انّها‭ ‬معزولة‭ ‬تتحرك‭ ‬بكامل‭ ‬حريتها‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الحروب‭ ‬بالنيابة‭ ‬،‭ ‬وهذا‭ ‬وقتها،‭ ‬ولا‭ ‬دليل‭ ‬ضدها‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬مايجري‭ ‬من‭ ‬وجهة‭ ‬نظر‭ ‬القانون‭ ‬الدولي‭ ‬شبه‭ ‬الأعمى‭ .‬

كما‭ ‬انّ‭ ‬ايران‭ ‬تسير‭ ‬خلف‭ ‬الدليل‭ ‬الامريكي‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬ضربة‭ ‬لها‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬،‭ ‬وترفل‭ ‬بالاطمئنان‭ ‬في‭ ‬انّ‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬لن‭ ‬تخوض‭ ‬حرباً‭ ‬ضدها‭ ‬مهما‭ ‬فعلت‭ ‬،‭ ‬لأنّ‭ ‬هناك‭ ‬“عقلية‭ ‬تجارية‭ ‬“‭ ‬تحكم‭ ‬في‭ ‬البيت‭ ‬الابيض‭ ‬،‭ ‬وستجد‭ ‬أنّ‭ ‬كلفة‭ ‬الحرب‭ ‬أكبر‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬اجراء‭ ‬آخر‭ ‬،‭ ‬وانّ‭ ‬الامة‭ ‬الامريكية‭ ‬عليها‭ ‬ان‭ ‬تحدّد‭ ‬هدفها‭ ‬المقنع‭ ‬للعالم‭ ‬من‭ ‬الحرب‭ ‬،‭ ‬واذا‭ ‬استطاعت‭ ‬ان‭ ‬تقنع‭ ‬العالم‭ ‬بالهدف‭ ‬،‭ ‬فمن‭ ‬باب‭ ‬أولى‭ ‬أن‭ ‬يشترك‭ ‬العالم‭ ‬بالحرب‭ ‬ولا‭ ‬تذهب‭ ‬واشنطن‭ ‬وحدها‭ ‬اليها‭ . ‬وهذه‭ ‬فرضيات‭ ‬بات‭ ‬من‭ ‬المستحيل‭ ‬حدوثها‭ ‬في‭ ‬خلال‭ ‬السنوات‭ ‬المنظورة‭ ‬،‭ ‬بعد‭ ‬الفشل‭ ‬الامريكي‭ ‬في‭ ‬تجربة‭ ‬احتلال‭ ‬العراق‭ ‬التي‭ ‬أفضت‭ ‬الى‭ ‬تقوية‭ ‬ايران‭ ‬وايجاد‭ ‬حليف‭ ‬استراتيجي‭ ‬جديد‭ ‬لها‭ .‬

السعودية‭. ‬قالت‭ ‬نعم‭ ‬كثيراً‭ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬،‭ ‬وبإمكانها‭ ‬أن‭ ‬تقول‭ ‬لا‭ ‬عندما‭ ‬تتهدد‭ ‬مصالحها‭ ‬،‭ ‬وهذا‭ ‬حقها‭ .‬

أية‭ ‬خطوة‭ ‬امريكية‭ ‬كانت‭ ‬في‭ ‬خلال‭ ‬عقدين‭ ‬وحتى‭ ‬اليوم‭ ‬تصب‭ ‬في‭ ‬مصلحة‭ ‬ايران‭ ‬،‭ ‬ولكن‭ ‬لننتظر‭ ‬ماذا‭ ‬يحدث‭ ‬غداً‭ ‬؟

رئيس التحرير – الطبعة الدولية
العناوين الاكثر قراءة









 

العودة إلى المقالات

cron